إنجازٌ طبيّ فلسطيني نوعي في مجال الإخصاب يبدّد مخاوف العلماء

تاريخ الإضافة الإثنين 27 آذار 2017 - 9:44 ص    التعليقات 0

      

شبكة العودة 

إنجازٌ طبيّ غير مسبوق حقّقه فريقٌ طبي فلسطيني بعد أن استطاعوا إثبات أنّ الأطفال الذين يولدون في عمليات إخصاب خارج الجسم (أطفال الأنابيب) لا يرثون مشكلة الضعف التي يعاني منها آباؤهم.

ومن مدينة الخليل في الضفة الغربية المحتلة، أعلن الفريق الطبي في المستشفى الاستشاري في رام الله عن ولادة الطفل الأول في العالم لإنسان ولد عبر تقنية الإخصاب خارج الجسم (طفل الأنبوب)، وهو طالب محمد الشراونة من بلدة دورا في مدينة الخليل.

ومع ولادة الطفل طالب، أجرى الفريق الطبيّ الفلسطيني في الشهور الماضية بحثاً في المؤسسات الطبية المختلفة في العالم، ليتبيّن لهم أنّ طالب الشراونة هو الطفل الأول الذي يولد بصورة طبيعية لمولود جاء بهذه التقنية.

وكان العلماء بتخوفون من أنّ الأطفال الذين يولدون من الإخصاب خارج الجسم يرثون مشكلة الضعف التي عانى منها آباؤهم، وكانت هناك آراء ترجح أن هؤلاء لن يستطيعوا الإنجاب بصورة طبيعية، إلاّ أنّ الاكتشاف الفلسطيني بدّد تلك المخاوف.

أخبار متعلّقة

تغريدة عارف حجاوي

twitter.com/aref_hijjawi/status/1144230309812215814 




تغريدة عبدالله الشايجي

twitter.com/docshayji/status/1140378429461807104




تغريدة آنيا الأفندي

twitter.com/Ania27El/status/1139814974052806657 




تغريدة إحسان الفقيه

twitter.com/EHSANFAKEEH/status/1116064323368046593




تغريدة ياسر الزعاترة

twitter.com/YZaatreh/status/1110080114400751616 




تغريدة إليسا

twitter.com/elissakh/status/1110110869982203905 




 

الإبداع الفلسطيني المظلوم

ياسر علي

على مدى ثلاث سنوات، عملت "شبكة العودة الإخبارية" على نشر تقارير عن الإبداع الفلسطيني في العالم، من خلال مقالات وتقارير يومية، بإشر… تتمة »

مستشفى الهمشري.. على خطى التطوّر المستمر لخدمة الفلسطينيين في لبنان

في الجهة الشرقية لمدينة صيدا اللبنانية يقع مستشفى الهمشري مجاوراً لمخيمي عين الحلوة والمية ومية للاجئين الفلسطينيين..
يستقبل … تتمة »


#توجيهي_فلسطينكاريكاتير أمية جحا



Designed and Developed by

Xenotic Web Development