في الجمعة الثانية لمواجهة فايروس كورونا .. المخيمات الفلسطينية تتخذ اجراءات وقائية لمواجهة الفايروس

تاريخ الإضافة الجمعة 27 آذار 2020 - 9:08 م    عدد الزيارات 841    التعليقات 0

      

شبكة العودة الاخبارية - مخيم عين الحلوة

في الوقت الذي ينتشر فيه وباء فايروس كورونا في العالم، لم تسجل حتى هذه اللحظة أي حالة داخل المخيمات الفلسطينية.

*على صعيد التعقيم*، قامت جمعية الشفاء الطبية بسلسلة إجراءات لمواجهة خطر فايروس كورونا، ففي مخيم عين الحلوة قامت بخطوات متقدمة، من تعقيم الشوارع والأزقة والبيوت والمحلات التجارية، كما قامت بتوزيع بروشورات توعوية للناس حول خطر الفايروس. كما أقامت الشفاء ندوة للفريق العامل معها كيفية التعامل مع الحالات المشتبه فيها بفايروس كورونا، وأطلقت الشفاء من منصّاتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي حملة لفتح باب التطوع.

جمعية الشفاء اتخذت نفس الخطوات في باقي المخيمات من الشمال حتى الجنوب.

هذا الجهد لا يقتصر على الشفاء فحسب، فالدفاع المدني الفلسطيني وجمعية الهلال الأحمر الفلسطينيي قامت بخطوات مماثلة داخل مخيم عين الحلوة.

*على صعيد الأونروا*
قامت وكالة الأونروا بنشر فيديوهات توعوية حول فايروس كورونا، كما جهزت أماكن مخصصة في مركز سبلين للحجر الصحي، وباشرت الأونروا بالمساهمة في تعقيم المخيم وتوزيع كمامات وغيرها مما لوازم التعقيم. ونشرت الأونروا فيديو عن كيفية التعامل مع إصابات الكورونا والخطوات اللازمة بهذا الاتجاه. من جهة أخرى دعا اللاجئون وكالة الأونروا إلى رفع مساهماتها لتشمل المساهمة المادية بعدما دق ناقوس الجوع والفقر وعلت الأصوات داخل المخيمات الفلسطينية.

*على صعيد الفصائل الفلسطينية*

استمرت الاجتماعات للفصائل الفلسطينية لوضع خطط وبرامج لكيفية مواجهة هذا الفايروس، وآلية دعم صمود الشعب الفلسطينية داخل المخيمات، والاستعداد لمكافحته بكل الوسائل الممكنة. وفي خطوة ايجابية قامت حركة حماس بدعم صمود الشعب الفلسطيني داخل مخيم عين الحلوة، حيث قامت بتوزيع هبات مادية للمتاجر وعربات الخضار للحد من ظاهرة الازدحام داخل السوق، ورحب اللاجئون بهذه الخطوة وطالبوا باقي الفصائل بخطوات مماثلة لدعم صمود الشعب الفلسطيني في ظل الغلاء المعيشي والبطالة وانتشار فايروس كورونا.

*على صعيد اللاجئين*

يواجه اللاجئون فايروس كورونا بوعي تام وحذر على قدم وساق بعدما أقيمت عدة وسلسلة محاضرات وبروشورات توعوية، حيث باشرت الناس داخل المخيمات الفلسطينية بشراء مواد التعقيم والكمامات وغيرها من المواد التي بدورها تحدّ من إمكانية انتقال عدوى هذا الفايروس، كما وضعت حواجز تعقيم على مداخل مخيم عين الحلوة.

وخوفاً من خطر حصار المخيم وعدم السماح بالتجوال، قام أغلب الناس في مخيم عين الحلوة بتخزين مواد غذائية أساسية خوفاً من انقطاعها بعد رسالة جعجع التحريضية ضد مخيم عين الحلوة.

*لا إصابات حتى هذه اللحظة داخل المخيمات*

لم تسجل أي حالة داخل المخيمات الفلسطينية بسبب الخطوات الاحترازية التي يتخذها الناس، هذا وقد سجلت ما يقارب ٤٠٠ حالة في لبنان وما زالت المخيمات تحافظ على سجلها النظيف بدون أي اصابة.

أما في حالة الإصابة فقط عممت وكالة الأونروا أن مركز سبلين مستعد لاستقبال المصابين ووضعهم بالعزل وليس العلاج، في الوقت الذي يظهر فيه تقصير المستشفيات وعدم القدرة على استقبال الكم الهائل من المصابين.

*على صعيد المساجد*

اتفق مشايخ وخطباء مساجد مخيم عين الحلوة على إيقاف خطب الجمعة وصلاة الجماعة والإبقاء على الأذان فقط وذلك خوفاً من انتشار عدوى فايروس كورونا، حيث التزمت المساجد بهذه الخطوة بعد فتوى علماء المسلمين في العالم.
 

تغريدة عارف حجاوي

twitter.com/aref_hijjawi/status/1144230309812215814 




تغريدة عبدالله الشايجي

twitter.com/docshayji/status/1140378429461807104




تغريدة آنيا الأفندي

twitter.com/Ania27El/status/1139814974052806657 




تغريدة إحسان الفقيه

twitter.com/EHSANFAKEEH/status/1116064323368046593




تغريدة ياسر الزعاترة

twitter.com/YZaatreh/status/1110080114400751616 




تغريدة إليسا

twitter.com/elissakh/status/1110110869982203905 




 

الإبداع الفلسطيني المظلوم

ياسر علي

على مدى ثلاث سنوات، عملت "شبكة العودة الإخبارية" على نشر تقارير عن الإبداع الفلسطيني في العالم، من خلال مقالات وتقارير يومية، بإشر… تتمة »

مستشفى الهمشري.. على خطى التطوّر المستمر لخدمة الفلسطينيين في لبنان

في الجهة الشرقية لمدينة صيدا اللبنانية يقع مستشفى الهمشري مجاوراً لمخيمي عين الحلوة والمية ومية للاجئين الفلسطينيين..
يستقبل … تتمة »


#توجيهي_فلسطينكاريكاتير أمية جحا



Designed and Developed by

Xenotic Web Development