في غزة.. شقيقتان ترسمان الطبيعة على مخلفات الأشياء

تاريخ الإضافة الأربعاء 8 تشرين الثاني 2017 - 8:10 ص    عدد الزيارات 401    التعليقات 0

      

تقرير خاص العودة- غزة

في زاويةٍ من إحدى زوايا منزلها، تجلس الشابة الفلسطينية ندى شكشك، لترسم أولى لوحاتها على مجموعة من "أعواد الأسنان" المرصوصة بجانب بعضها البعض.

وترى إلى جانبها أختها مهى إبنة التسعة عشر عاماً تشاركها نفس الإحساس والموهبة التي لا تقلّ موهبةً عن شقيقتها مهى.

ندى إبنة الثلاثة وعشرون عاماً بدأت تنمّي موهبتها مع التحاقها بكلية الفنون الجميلة في جامعة الأقصى بغزة لتنطلق في تلك المبادرة الجميلة مع شقيقتها الأصغر مهى التي تدرس طب الأسنان في ذات الجامعة.

تكمن مبادرة الشقيقتان شكشك في جمع المهملات من الطبيعة مثل أعواد الأسنان الخشبية، وأوراق الجرائد، والأوراق والأدوات البالية والأصداف، واستغلالها في صنع لوحاتٍ فنية من الطبيعة، وذلك في ظلّ الحصار الذي قلّص المواد الخاصة بالرسم.

ومع الظروف الاقتصادية الصعبة التي يعيشها القطاع، تحاول الفتاتان صنع لوحاتٍ فنية جميلة غير مكلفة تتماشى مع القدرة الشرائية لسكان القطاع. وبابتسامة ثقة واعتزاز تقول ندى لشبكة العودة الإخبارية «لقد استطعتُ أن أستبدل اللّوحات التقليدية ذات السعر المرتفع بخاماتٍ بسيطة ومتوفرة وغير مكلفة».

خاماتٌ من الطبيعة..

من الطبيعة انطلقت ندى وشقيقتي لجمع ما تستطيعان من أدواتٍ بسيطة للرسم عليها، فاستخدمتا جذوع الأشجار القديمة الملقاة على الأرض، وأخذتا بتشكيلها لرسم لوحاتٍ جمالية من الطبيعة الصامتة والمتحركة.

ومع ارتفاع نسبة الخريجين العاطلين عن العمل، تسعى الشقيقتان لاستثمار موهبتهن كمجال للعمل تحقق لهنّ دخل مادي بسيط. وتضيف ندى «نأمل أن يتطوّر عملنا ونفتتح معرض خاص بنا لعرض أعمالنا وتقديمها للبيع أيضاً».

وكأيّ موهوبٍ حول العالم، تطمح الفتاتان للمشاركة في معارض دولية، حتى لا تبقى مواهبهنّ حبيسة القطاع والحصار المفروض منذ ما يزيد عن 11 عام. 

تغريدة خالد صافي

#شاهد: شباب #فلسطين في محاكم الاحتلال أحدهم ينظر للكاميرا
ويقول مبتسمًا: « #مؤبد_عشان_الأقصى »
وبعدها ترى أحمق يغرد: "الفلسطيني باع أرضه"
خسئت.. #القدس_قضيتنا وقضية المسلمين الأولى
 
twitter.com/KhaledSafi/status/935792596059901952 




تغريدة مروان المريسي

لأصحاب الذاكرة السمكية:
مجند صهيوني قتل في الأمس القريب (٢٠١٦) فتاة فلسطينية بدم بارد ثم.. أكمل احتساء القهوة بلا أدنى شعور بالذنب، هكذا يروننا منذ قرن وحتى اليوم، وهكذا يرون قتلنا أمرًا عادياً، ما يستدعي طرح السؤال: هذا كيف أتفاهم معاه؟ ناهيك عن التطبيع معه؟!
#القدس_قضيتنا
twitter.com/almuraisy/status/935049557892886529 




تغريدة سلمى الجمل

لا يظنن بعض المتذاكين من المتصهينيين اللاهثين للتطبيع أن محاولاتهم ستمر وتفعل بالعقول فعلها, الفطرة السليمة لدى الشعوب تقول إن #القدس_قضيتنا و#فلسطين_بوصلتنا
twitter.com/AljamalSalma/status/934722196236263424 




تغريدة احسان الفقيه

٣٣ مليون عدد سكان #السعودية
كم عدد الذين شاركوا في الحملة المسيئة لـ #فلسطين؟
الف؟ عشرة الاف؟ 100 ألف؟
كم نسبتهم من الشعب السعودي؟
طيب كم عدد المؤيدين لعباس وتنسيقه الأمني مع الصهاينة؟ كم نسبتهم من الشعب الفلسطيني؟ هل نتهم كل الفلسطينيين بالخيانة والعمالة؟
*ترفّعوا عن التعميم
twitter.com/EHSANFAKEEH/status/933918201288720385 




تغريدة حيدر اللواتي

قريبا ترامب يطرح على الفلسطينيين اتفاقاً يصاحبه إنذار نهائي لإقامة دولة فلسطينية في اجزاء من قطاع غزة مع تأجيل البتّ في وضع القدس واللاجئين، وستوفر الدول المانحة 10$ مليارات للدولة تزامنا مع محادثات السلام والتطبيع بين الكيان الصهيوني والعرب بقيادة خليجية!
twitter.com/DrAl_Lawati/status/933597297107234817 




تغريدة لمى خاطر

ما يجري في #معبر_رفح يشرح كل ما يلزم عن عملية المصالحة؛ دوافعها وملابساتها ونتائجها
twitter.com/lama_khater/status/932906516058865665 




 

طفلُ الشّتات..

محمود كلّم

مقال شبكة العودة الإخبارية 
طفل الشتات في المخيمات الفلسطينية المبعثرة في أرجاء المعمورة.. يولد الطفل الفلسطيني وفي يده بطاقة… تتمة »

مستشفى الهمشري.. على خطى التطوّر المستمر لخدمة الفلسطينيين في لبنان

في الجهة الشرقية لمدينة صيدا اللبنانية يقع مستشفى الهمشري مجاوراً لمخيمي عين الحلوة والمية ومية للاجئين الفلسطينيين..
يستقبل … تتمة »


#توجيهي_فلسطينكاريكاتير أمية جحا



Designed and Developed by

Xenotic Web Development